فتاة السقف .. تبتسم

.

  • Title: فتاة السقف .. تبتسم
  • Author: روان طلال
  • ISBN: null
  • Page: 459
  • Format: Paperback
    • [PDF] Download ✓ فتاة السقف .. تبتسم | by ✓ روان طلال
      459 روان طلال
    • thumbnail Title: [PDF] Download ✓ فتاة السقف .. تبتسم | by ✓ روان طلال
      Posted by:روان طلال
      Published :2018-06-24T23:56:21+00:00

    About the Author

    روان طلال

    روان طلال Is a well-known author, some of his books are a fascination for readers like in the فتاة السقف .. تبتسم book, this is one of the most wanted روان طلال author readers around the world.

    124 Comment

    • WaelAbdulkareem said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      أعتبر النشر خطيئة على الجميع أن يتجنّبها، لكن إن كان ولا بدّ من اقتراف هذهِ الخطيئة فلا بدّ من كفارة تزيل اثم اخراج مطبوعٍ للوجود! شيءٌ لطيف أن تملك كتابًا تحت اسمك تفخر به، لكّن الكتب التي لا تقدّم اضافة للفِكر أو للغة، هي في الحقيقة عائق لتقدّمهما! التويتات مُخادعة، ونحن إذ [...]

    • دايس محمد said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      أو ربما الصبية التي تعرف قول الأشياء .الصورة السينمائية حاضرة بشكل ٍ مهول ، أمام كل نص تقف كأنك تطالع الشاشة و هناك مجموعة من الأصوات و الشخوص كلها تتحدث ، أحيانا ً تتحدث عنك أنت َ ، أحيانا ً تتحدث لك ، أحيانا ً تأخذ أنت دور أحدهم و تحسد روان على قدرتها ، نسبة عالية من النصوص صور [...]

    • ايمان said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      من منا لم ينظر للسقف يوما يخاطب نفسه أو يخاطب مجهولا يمتلكه أو سيمتلكه يحاور غده أو ربما أمسه، يضرب أخماسا في أسداس يخمن فرضيات يحلل و يناقش وجوده الفرق هنا أن روان فكرت ربما عنا أجمعين بصوت عالي و خرج الصوت بحشرجة نصوص تذيب جليد تصنعنا أمام مرآتنا فنخضع لانعكاساتها الحقيقية [...]

    • Sara said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      لغتها تعجبني، و أشعر أنها تتحدث عني في مقاطع كثيرة.

    • عبدالرحمن المطيري said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      هذا الكتاب سيظل صديقي للأبد

    • Qais said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      الموقف مربك بعض الشيء، فهي المرّة الأولى التي أقرأ فيها لكاتب أعرفه شخصياً بل تربطني به علاقة صداقة.وكما هي عادة المرّات الأولى، دائماً ما يكون كل شيء مختلفاً. فمع كل جملة كنت أبحث عن روان، عن الصديقة التي أعرفها، عن ما تمثله لها كل كلمة، كل عبارة وكل وصف واستعارة. وكنت أقف مح [...]

    • شيماءالسلطان said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      تكتب روان بعاطفة شديدة اتجاه الفقد. إنها التجربة العاطفية الأصعب التي يمرُ بها الجميع في مراحل معينة، وتجعلهم يكتبون الحزن في صورٍ جميلة. الكتاب يصلح للرقة للقراءة الهادئة ما قبل النوم. النصوص خفيفة. راق لي بعضها والبعض الآخر كان مكررًا. إنه كتاب روان الأول والكتاب الأول يحم [...]

    • Haifa said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      حقيقةً توقعت نصوصاً مُفعمة بالروعة ، مُميزة ، مُدهشة .و لم أرى سوى أفكار مُكررة ككتاب مامعنى أم تكون وحيداً ، يتشابه الكتابان بالدعوة للنسيان والتعطش له و الإنذار بصد ذاك الحبيب الراحل عند عودته وما إن أقلب الصفحة حتى أرى مُناجاةً مَكسوَة باللوعة للحبيب الغائب ووعوداً بفتح [...]

    • Batool said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      واحد من الكتب اتي لم أستطع تركها أبدًا.روان تمتلك قلم أخاذ فعلًا, وفكر جميل. لديها أسلوب لطيف وقريب من قلبي شخصيًا.أحببت الفصل الأول والأخير, الفصل الذي يأتي بالمنتصف كان أقل بدرجة أو اثنتان. لكن كمجمل كتاب لطيف جدًا وخفيف وباعتباره اصدار روان الأول فهو ناجح بمظري.+ أحب روان.

    • رنا القفاري said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      بدايةً أنا كغيري من القرّاء لا أهتم لكتابة ريفيو عن كتب الشعر أو النصوص فقط أكتفي بالتقييم لكن هذا الكتاب أجبرني على ذلك! قرأت أولى صفحاته قبل 3 سنوات في عام صدوره و أعطيته تقييم -نجمة واحدة- و لم أفكر بالقراءة لروان طلال مرة اخرى ولكن بعدما قررت ترتيب كتبي و استكمال الكتب التي [...]

    • شُروق said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      في البداية ظلمت هذا الكتاب كثيراً حينما نويت قراءته وذهني مشوش وأفكاري مشتته لم أستطع التركيز فقط كنت أمرر عيناي في ثنايا أحرفه لم أصل الى الصفحة 30 الا وقد أغلقت الكتاب عدت له بعد اسبوع وقرأته من جديد كان ممتع الى حد الرغبة في قراءته مرةً أخرى أسلوب جميل جداً ولغة بسيطة تصل ال [...]

    • SaRa Alsharif said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      كتاب لطيف إلا أنّي توقعت الأكثر من روانحلّقت في بعض النصوص وبعضها الآخر كان يعبر منّي دون دهشة اقتبس بعضاً مما احببته لفتاة السقف :"كلّ مافي الامر أن الكلمة التي تخصّك ولم أقلها بعد, أحدثت ندباً في قلبي ""سقطنا أخيراً سقطنا أمام ملوحة الأيامسقطنا عمودياً على قلوبنا. ""اصعب اكت [...]

    • Shahad alkhenizan said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      مجموعة نصوص لروان طلال، بداية من لغة الكاتبة سلسة وسهله وواضحة، تصل للقلب مباشرة وليست عصيّة على الفهموأسلوبها لطيف وخفيف، شدّني في نصوصها أكثر من أي شيء "نافذة مشرعة" وأنا أقرأ أتوقف عند بعض النصوص مطولًا وأتأمل المعنى وطريقة الصياغة الذكية روان كتبت عن الفقد، الإنتظار، لو [...]

    • هند الغريب said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      لغة جميلة وشاعرية ، لكن مضمون الكتاب ضعيف جداً ومبتذل ، أحببت الفصل الأول أمّا الثاني فجاء زيادة عدد.

    • Reema Albaz said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      لغة الكاتبة سلسة وجميلة ♡

    • Meem said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      book

    • أسماء الراجح said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      أقرأ لروان منذ فترة في الجمل القصيرة المدهشة لكن نصوص الكتاب الطويلة نادراً ما أدهشتني إلا في بعض الجمل

    • أشواق إبراهيِم. said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      شهيّ وعميق جداً

    • نُهى الخضيري said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      عرفتُ روان طلال في مُنتدى خفوق الروح عام 2012 لا أُخفي أنني كُنت معجبة بنصوصها الطويلة و كُنت دائماً أبحث عن جديدها في الساحة أغلب نصوص روان كانت أشبه بالخواطر اليومية التي تُعبر عن حالتها و ما يعتريها .حين قررت روان أن تنشُر كتاباً توقعت أنه سيكون بمثل تلك النصوص التي كُنت أق [...]

    • Maryam said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      أول شيء لفت انتباهي لديوان روان هو وجود قدر كافٍ من العمق ، وخلوه من مفردات اصبح وجودها شيئاً رسمياً في دواوين الشباب : القهوة ، فيروز ، عبادي ، دانتيل ، خبز محمص. احببت سقوط فتاة السقف العمودي على قلبها ، وفي الكتاب المثير من المقاطع الجميلة ، ربما أعتب على الكلمات الممتدة في [...]

    • Wardeia said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      - كتبتُ لك على جدار العُمر مالا تقرأهكتبتُ لك بلوعة المُحبّ مالا تلتفُ له كتبتُ لك من أجل عودتك مالا يُعيدُككتبتُ لكحدثتهُم عنكناديتُ ظِلكلوّحتُ لقلبكنذرتُ لك سيلًا من القصائدلكنّك لم تُعد !!خفيف كَ سحابة ,رقيق كَ قطرة مَطر ,شفاف كَ حبة ندى هِمتُ بِه ولو هُناك أكثر من 5 نجمات ل [...]

    • فاطمة علي said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      لطالما كان قلم روان قريب من القلب ، " يسقط عموديًا على القلب " كما تسطّر هي هذا الوصف المحبّب . كإصدار أوليّ هناك بعض من نضج في الكلمات لا بأس به ، لكن تنقصه الدهشة . أفكار روان الأدبية العابرة جيدة ، و بنائها بداخل النص بشكل مترابط ميزة مهمة . كل التوفيق لصديقتي الحبيبة روان التي [...]

    • Rawya said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      لكل شخص يقرأ غادة السمان ومحمود درويش وفاروق جويدة لا تقرأ هذا الكتاب !

    • BayanAlsultan said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      لم يعجبني سوى ٤ نصوص على ما اعتقد

    • Em said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      من أسوء ما قرأت.

    • S.s Alqubaisi said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

       marked it as to-read

    • Lamia said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      لغتها بسيطة ومقربة للقلب ، كتاب خفيف لكن عنوانه لم يعجبنيوحرام انك تقارن روان بالادباء والكتاب الكبار فتظلمهالم اكمله لكن اعود له من فترة لأخرى

    • Maha said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      نصوص رائعه تلامس الوجدان الداخلي

    • Eva Najeh said:
      Sep 21, 2018 - 23:56 PM

      " الكتابة الدواء ذو المذاق المر الذي يقودك للشفاء "

    Leave a Reply